وفاه زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون

0

فى الآونة الأخيرة، ترددت شائعات تزعم وفاة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، بما في ذلك صحفي بارز في هونج كونج، فى نفس الوقت لم ترد أى تقارير رسمية تؤكد أو تنفى ذلك.

وذكرت جريدة “ديلى ميل” البريطانية، أن شيجيان شينجزو، نائبة مدير قناة هونج كونج التلفزيونية الفضائية هونج كونج إن مصدرًا قويًا أخبرها أن كيم جونج أون قد مات، كما أدعت أحد وسائل الإعلام اليابانية أن الدكتاتور الكوري الشمالي فى غيبوبة بعد خضوعه لجراحة في القلب.

وكانت أرسلت الصين فريقا إلى كوريا الشمالية يضم خبراء طبيين لتقديم المشورة بشأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون وفقا لثلاثة أشخاص مطلعين على الوضع وتأتي رحلة الأطباء والمسئولين الصينيين وسط تقارير متضاربة حول صحة الزعيم الكوري الشمالي ، مع عدم قدرة تحديد ما أسفرت إليه الرحلة الصينية.

وأوضح التقرير، أنه قد زعم تقرير لصحيفة “Shukan Gendai” الأسبوعية في اليابان أمس الجمعة أن الدكتاتورالكوري الشمالي حاليًا في “حالة غيبوبة” بعد خضوعه لجراحة قلب في وقت سابق من الشهر.

ونقلت الصحيفة عن طبيب صيني يعتقد أنه تم إرساله كجزء من الفريق لعلاج كيم جونج أون وزعم المصدر الذي نقلته وكالة الأنباء أن جونج أون كان يزور الريف عندما أمسك بصدره وسقط على الأرض.

ويقال إن طبيبًا معه في ذلك الوقت أجرى الإنعاش القلبي الرئوي كما قام بمرافقته إلى المستشفى، بينما لا يوجد دليل رسمي على وفاة الديكتاتور، فإن هاشتاج #KimJongUndead كان رائجًا على تويتر يوم الجمعة بعد التقرير، بينما رفضت المصادر الكشف عن هويتها نظرا لحساسية الأمر.

وأفادت صحيفة ديلي إن كيه، ومقرها سيول ، في وقت سابق من هذا الأسبوع أن كيم يتعافى بعد خضوعه لعملية القلب والأوعية الدموية في 12 أبريل واستشهد بمصدر لم يذكر اسمه في كوريا الشمالية.

ونفى مسؤولون في حكومة كوريا الجنوبية ومسؤول صيني في إدارة الاتصال في التقارير اللاحقة التي تشير إلى أن كيم كان في خطر شديد بعد الجراحة، بينما قال مسؤولون كوريون جنوبيون إنهم لم يروا أي علامات على نشاط غير عادي في كوريا الشمالية.

كما قلل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الخميس الماضى، من التقارير السابقة التي تفيد بأن كيم كان يعاني من مرض خطير، وقال ترامب للصحفيين “أعتقد أن التقرير غير صحيح” ، لكنه امتنع عن القول ما إذا كان على اتصال بالمسؤولين الكوريين الشماليين.

قد يهمك أيضا |

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق