ماحقيقه تأخر فصل الصيف في العالم؟..الأرصاد الجويه توضح

0

إنتشر منشور علي مواقع التواصل الإجتماعي، يزعم فيه أن علماء الرصد الجوي يتوقعون تاخر الصيف هذا العام حول العالم بسبب تحسن حاله طبقه الاوزون في الفتره الاخيره، وأن فيروس كورونا أعاد الأرض لما كانت عليه قبل 4 الاف عام.

وتضمن المنشور أيضاً تأكيد علي ان ثقب الأوزون أنغلق بفعل قله الاحتباس الحراري الناتجه عن إغلاق ألاف المصانع والتلوث البيئي مضيفين علي أن تاخر الصيف سيقع علي العالم باجمعه وليس منطقه معينه.

الأرصاد تقول” الصيف موعده في منتصف يونيو:

وردا علي تصريحات المتداوله المنسوبه لعلماء الرصد الجوي والتي ليس لها أصل أو مصدر علمي، نفي الدكتور محمد شاهين مدير مركز التحاليل والتنبؤات بالهيئه العامه للأرصاد الجويه، تأخر فصل الصيف عن موعده قائلاً: فصل الصيف في ميعاده في منتصف يونيو… مش لازم نجري ورا كل إلي بيتقالعلي السوشيال ميديا.

سبب تأخر فصل الصيف
سبب تأخر فصل الصيف

وأكد شاهين: أن حاله إلإغلاق التي حدثت الشهور الماضيه بول العالم نتيجه إنتشار فيروس كورونا، تسببت في قله النشاط الصناعي وبالتالي أنعكس علي قله نسبه التلوث، ونستشعرها خلال الفته القادمه وقال في مردود إيجابي علي الحاله الجويه.

وكانت المنظمه العالميه للأرصاد التابعه للأمم المتحده، أوضحت أن ثقب الأزون فوق القطب الشمالي أصبح مغلقاً تماماً، رغم بلوغه في الاونه الأخيره مستوي قياسياً في مارس حيث حيث كان يعد الأكبر منذ عام 2011م.

هل تسبب كورونا في غلق طبقه الأوزون:

وأنتشرت في الأونه الأخيره أنباء حول تأثير فيروس كورونا كوفيد 19 في إغلاقه بسبب إنخفاض مستوي التلوث خلال الجائحه العالميه.

وقمت منظمه الصحه العالميه نفي هذا الأمر: وقالت الامر غير مرتبط علي الإطلاق بفيروس كورونا.

طبقه الأوزون تقع عاده بين تسعه إلي 22 ميلا فوق سطح الأرض، وهو عباره عن درع وقائي مسؤل عن إمتصاص أشعه الشمس البنفسجيه الضاره عن الكوكب والبشر.

إقرأ ايضاً:

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق