عاااجل أخر ذباحي البيتلز التابعين لداعش في قبضه أميركا

0

أعلن مسؤول أمريكي بأن الجيش الأمريكي تحفظ علي لإثنيين من جماعه البيتلز وإحتجزوهم وذلك بعد أخذهم من القوات الكرديه في سوريا التي كانت تحتجزهم في شمال شرق سوريا وذلك بعدما قررت تركيا الهجوم علي شمال سوريا ورجحت الصحافه الأمريكيه أن الأمر متعلق ببريطانيين عضوين في جماعه البيتلز التابعه لداعش.

 اخر ذباحين لداعش في حوذه أمريكا
اخر ذباحين لداعش في حوذه أمريكا

تفاصيل بشأن العنصرين المحتجزين:

قالت صحيفه سي إن إن ووشطنطن بوست أن هذين العنصرين هما: ألكساندا أمون كوتي والشافعي الشيخ وهما كانا عضوين في خليه الإعدامات والتي تسمي البيتلز وهيي المسروله عن قطع رؤوس العديد من الرهائن وخاصه الإجانب من بينهم الصحفي الأمريكي جيمس فولاي.

وهذا ماقاله وزير الدفاع الأمريكي لوكاله فرنس يوم الأربعاء بأنهم إستطاعوا أن يسيطروا علي إثنين من كبار أعضاء داعش من أيدي القوات الكرديه، وتقول بعض وسائل الإعلام إنهم محنجزان الأن في العرق.

تصريحات ترمب:

قام الرئيس الأمريكي بالتغريد عبر تويتر قائلاً بأنه”في حاله فقد الأكراد أو تركيا السيطره فقد نقلت الولايات المتحده بالفعل عنصري داعش المرتبطين بقطع رؤوس في سوريا ضمن من عرفوا بخليه البيتلز نقلهم لموقع أمن خارج سوريا تسيطر عليه أمريكا.

وإتهمت قوات سوريا الديمقراطيه الجيش التركي بأنه إستهدف أحد السجون التي يحتجز بها أعضاء تنظيم داعش في شمال شرق سوريا في الهجوم الذي شنته تركيا في الاربعاء الماضي.

البيتلز ذباحي داعش
البيتلز ذباحي داعش

البيتلز:

إنتشر وذاع سيطهم خلال السنوات القليله الماضيه وسطوتهم في سوريا وعرف عنها الوحشيه وقتلها السجناء وتعذيبهم البشع وأساليبهم الغير إنسانيه خاصه في الرقه وإتهمت بانها قتلت 27 أسير من بينهم 4 صحفيين و2 مصوريين بينهم استيفن ستولوف و جيمس فولي.

وتم إلقاء القبض علي ألكسندر كوتي في العام الماضي وهما أخر عنصرين في مجموعه البيتلز المكونه من أربعه أعضاء هما بجانت الأثنين المذكورين الذباح جون أومحمد أموازي الذي قتل في غاره للتحالف عام 2015م والرابع إين دفيس يوجد بالسجون التركيه لقضايا لها علاقه بالإرهاب وعرفت هذه الخليه بأسم البيتلز للهجه أعضائها البريطانيه.

وأشهر أعضاء هذه الخليه الذباح محمد أموازي أو مايعرف بالذباح جون وهو من أصول عربيه وبريطاني الجنسيه وإشتهر لظهوره في عده فيديوهات وهو يذبح الرهائن.

أخر ذباحي البيتلز في قبضه أمريكا

من هم كوتي والشيخ:

الكوتي من أصول غينيه وولد في لندن بينما الشيخ هاجرت عائلته من السودان لبريطانيا عام 1990م وقد سافر الشافعي الشيخ لسوريا 2012م وإنضم للقاعده”النصره” ثم إنتقل لتنظيم داعش خلال عمله مع التنظيم كسجان وإشتهر بتفننه بصلب المساجين وجعلهم يتوهموا الغرق ثم قتلهم بعد ذلك.

إقرأ أيضاً:

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق