شيخ الأزهر: غلاء المهور وسفه النفقات عقبات تضرب عفه الشباب في مقتل

0

قال فضيله الإمام الأكبر لشيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب، إن غلاء المهور وسفه النفقات ووضع الأموال في غير موضعها الصحيح كلها عقبات تضرب عفه الشباب في مقتل.

وأضاف خلال الحلقه رقم 16 من برنامجه الرمضاني اليومي”الإمام الطيب” أن الله أمر الشباب ممن لا يستطيعون الزواج بالعفه وذلك في قوله تعالي ” وليستعفف الذين لا يجدون نكاحاً حتي يغنيهم الله من فضله.

شيخ الأزهر
شيخ الأزهر

وأشار إلي أن العفه من الأخلاق التي يبني عليها إستقرار المجتمعات، شعوباً وحكاماً ومسؤولين وأفراداً ومؤسسات، وهي من القيم التي تحتاج إلي ممارسه وتدريب وتحمل، لأنها غير مطبوعه في خلقه الإنسان وشعوره كالحياء، مبيناً أن من ثمرات العفه الأقتصاد والتوفير والقناعه والإستغناء عما ذاد عن الضروريات والحاجات.

وأشار إلي أن العفه لها شروط من أهمها أن يصبح التعفف خلقاً يصدر بصوره سهله وتلقائيه لا تكلف فيها ولا يتنظر المتعفف جزاء ولا مصلحه ولا نفعاً مادياً ولا يكون تعففه عن شئ سبيل لحصوله علي شئ أكبر منها، وألا يكون التعفف بسبب العجز وعدم القدره أو يكون التعفف عن شئ تجنباً لضرر يترتب علي ذلك الشئ، وان المتعفف ممنوع من طلب مايتعفف عنه فكل ذلك ليس من العفه في شئ لأن عناصر العزه والإعتلاء مفقوده في هذه الأمثله وأضرابها.

وشدد علي حاجه المسلمين اليوم بالتخلق بفضيله العفه تنبع من كونها أمراً شرعياً وتوجيه ليس منه بد لإصلاح مافسد من سلوكنا وتصرفاتنا بسبب الجشع وضعف النفوس والجري وراء المال الحرام وتفشي السرقه وهتك الأعراض وفساد الذمم وغياب الوعي بقيم التراث والجهل بالثقافه الإسلاميه الصحيحه.

إقرأ أيضاً:

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق