حنين حسام تنهار داخل القفص وتحمل المصحف

0

منعت الدائرة الثالثة جنح بالمحكمة الاقتصادية الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام من حضور جلسة محاكمة مودة الأدهم وحنين حسام و3 آخرين بقضية الاعتداء على القيم الأسرية للمجتمع.

كما منعت المحكمة دخول المواطنين، وسمحت لكل متهم في القضية بمحامٍ واحد فقط، ضمن إجراءات منع التكدس للحد من تفشي فيروس كورونا.

وظهرت حنين ومودة بالملابس البيضاء، وحملت حنين مصحفا في يدها ودخلت في نوبة بكاء شديدة فور رؤيتها لوالدتها من داخل قفص الاتهام. وبدأت المحكمة نظر ثاني جلسات المحاكمة، المؤجلة لسماع مرافعة الدفاع.

واتهمت النيابة العامة الفتاتين “حنين ومودة” بالتعدي على المبادئ والقيم الأُسريَّةِ في المجتمع المصري، وإنشائهما وإدارتهما حسابات خاصة عبر الشبكة المعلوماتية لارتكاب تلك الجريمة، واشتراك المتهمين الثلاثة الآخرين في الجريمتين، وحيازة أحدهم برامج مصممة بدون تصريح من “جهاز تنظيم الاتصالات”، أو مسوغ من الواقع أو القانون؛ بغرض استخدامها في تسهيل ارتكاب تلك الجرائم، وإعانته إحدى الفتاتين على الفرار من وجه القضاء مع علمه بذلك، وإخفائه أدلة للجريمة، ونشره أمورًا من شأنها التأثير في الرأي العام لمصلحة طرف في الدعوى.

قد يهمك أيضا |

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق