تريند اليوم

المتهمة بقتل زوجها يستاهل الموت 100 مرة

وجهت النيابة العامة اتهامات بالقتل العمد مع سبق الإصرار المرتبط بالسرقة، إلى سيدة وابنها وشابين فى واقعة قتل عامل بمنطقة الوراق بمحافظة الجيزة، فيما وجهت لمتهم خامس، سائق “توك توك”، اتهامًا بالاشتراك في القتل.

وكشفت زوجة المجني عليه – المتهمة الرئيسية والعقل المدبر للجريمة – تفاصيل مثيرة سجلتها النيابة العامة فى التحقيقات، منها أنها كانت ترغب طوال السنوات الماضية في التخلص من زوجها لسوء معاملته لها ولأبنائها، والتسبب الدائم له في الفضائح بسبب تصرفاته المشينة، وعلاقاته النسائية غير الشرعية.

وأضافت المتهمة: “فكرت اقتله أنا وابني، واستعانت بشابين آخرين، واتفقنا معهما على 500 ألف جنيه مقابل تنفيذ الجريمة”.

وذكرت في اعترافاتها: “حاولنا نقتله 3 مرات ومعرفناش.. لحد ما خلصنا عليه.. يستاهل الموت 100 مرة”.

وبدأت الواقعة بتلقي قسم شرطة الوراق بلاغًا من سيدة يفيد بمقتل زوجها على يد شابين، لتنتقل قوة أمنية من المباحث إلى مسرح الجريمة، حيث تبين أن الجثة لشخص في العقد السادس من عمره، وأنه مصاب بطلق ناري فى الرأس داخل غرفة نومه، وقرر نجله أنه حال تواجده وأسرته بالشقة، سمع طرقًا على الباب، فقام بفتحه، ليدخل شخصان مجهولان للمنزل.

وأضاف أن أحد الشخصين اصطحبه إلى غرفة نومه التي يتواجد بها والدته وأشقائه، بينما توجه الآخر وبحوزته سلاح ناري فرد خرطوش إلى غرفة نوم والده، ثم سمع صوت عيار ناري، ثم فر الشخصان، وعقب ذلك عثروا على جثة والده مصابًا بعيار ناري بالرأس، وبعثرة بمحتويات الغرفة.

وعاينت النيابة العامة جثة المجنى عليه، وقررت عرضها على الطب الشرعي، وأجرت معاينة تصويرية لمسرح الجريمة، وتحفظت على الكاميرات القريبة من المنزل، وبمناقشة شهود العيان وأقوال الجيران، أدلوا بأوصاف شابين، وبدأت القوات فى فحص مواصفاتهما، وتتبع خط سيرهما عقب خروجهما من منزل القتيل، كما فحصت القوات علاقات المجنى عليه.

وبعد مرور 7 أيام من الفحص والتحري، أسفرت جهود فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام، وبمشاركة الإدارة العامة لمباحث الجيزة عن تحديد مرتكبى الواقعة.

وتبين أن زوجة المجنى عليه ونجله قاما بالاتفاق مع عاملين لأحدهما معلومات جنائية، وسائق “توك توك” لتنفيذ الجريمة.

وعقب عرض المعلومات التى جرت بمعرفة إدارة البحث الجنائي بالجيزة، على النيابة العامة، وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف المتهمين، وضبطهم وبمواجهتهم، اعترفوا بإرتكابه الواقعة.

وجاء فى محضر الشرطة، أن زوجة المجني عليه ونجله قررا التخلص منه، لسوء معاملته لهما، وتعديه عليهما بالضرب، وإجباره للمتهم الثاني على العمل للمشاركة فى مصاريف المنزل.

وفى سبيل تنفيذ مخططهما، قاما بالاتفاق مع أحد الأشخاص على التخلص من المجنى عليه، مقابل 500 ألف جنيه، فاستعان الأخير بالعامل الثاني، وسائق “توك توك”، وقام بإعداد قطعتى سلاح ناري (فرد خرطوش – فرد رصاص)، والتوجه لمسكن المجنى عليه باستخدام مركبة “توك توك” لارتكاب الواقعة، وأرشد أحد المتهمين عن سلاح الجريمة.

وعقب تسجيل اعترافات المتهمين، أمر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، بتحرير محضر بالواقعة، وأُخطرت النيابة التى باشرت التحقيق، وقررت حبس المتهمين لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت النيابة تحريات المباحث النهائية حول الواقعة.

قد يهمك أيضا |

السابق
مواجهة الفقر والعفو عن مسجونين
التالي
الأم خنقت طفلتيها وذهبت للسوق أبشع الجرائم في شبرا الخيمة

اترك تعليقاً