اعترافات سارقى فيلا ابنة “شوبير”: استولينا على جهاز تسجيل كاميرات المراقبة

0

كشفت تحريات الإدارة العامة لمباحث الجيزة، فى واقعة القبض على عاطلين، لاتهامهما بسرقة كمية من الألماس والذهب، من فيلا ابنة الإعلامى أحمد شوبير بمدينة 6 أكتوبر، أن المتهمين، كسرا كاميرات المراقبة الخاصة بالفيلا، لعدم كشف رجال المباحث لهويتهما.كما توصلت تحريات رجال المباحث، واعترافات المتهمين، أنهما بحثا عن جهاز “دى فى ار” الخاص بتسجيل كاميرات المراقبة، واستوليا عليه، وأضافا أنهما لم يعلما أن الفيلا ملك ابنة الإعلامى أحمد شوبير.
 وتلقى قسم شرطة أول أكتوبر، بلاغًا من “سلمى أحمد شوبير”، ابنة الإعلامى، ونائب رئيس اتحاد الكرة، أفادت فيه، باكتشافها سرقة كمية من الألماس والمشغولات الذهبية، من الفيلا الخاصة بها، فتم تحرير محضر بالواقعة، حمل رقم 5143 لسنة 2019.
 

وبإجراء معاينة للفيلا، تبين لرجال المباحث عدم وجود آثار كسر بمنافذ الفيلا، فشكل العميد عاصم أبو الخير رئيس مباحث قطاع أكتوبر، فريق بحث يضم الرائد إسلام المهداوى رئيس مباحث قسم شرطة أول أكتوبر، ومعاونيه الرائد محمد الصعيدى، والنقيبان محمود خميس على وأحمد البطران، بإشراف العقيد عمرو البرعى، مفتش المباحث الجنائية، وكشفت التحريات أن عاطلين شهرتهما “بوحة” و”العربى”، وراء ارتكاب السرقة.
 وبإعداد كمين للمتهمين، تمكن رجال المباحث من القبض عليهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب السرقة، وذكرا أنهما تسللا للفيلا، عبر تسلق السور، والدخول من النافذة، وأرشدا عن المسروقات، وحرر محضر بالواقعة، وأخطر اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، وتولت النيابة التحقيق.


اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق