أول تعليق لمحمود الليثي بعد إصابته هو ووالدته وزوجته بكورونا

0

في أول تعليق له بعد إعلانه إصابته ووالدته وزوجته بفيروس كورونا المستجد؛ قال الفنان محمود الليثي، إن حالته جيدة ومستقرة، إذ أن الأعراض المصاحبة للمرض لم تصيبه بقوة مثل والدته وزوجته، متابعا: “يا ريتها كانت جت فيّا أهون”.

وأضاف الليثي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “مساء dmc”: “للأسف أمي وزوجتي عندهم أصلا مشكلة في التنفس، فالموضوع جاي معاهم صعب شوية، لكن بالنسبالي أنا تمام كان زي دور برد وراح، وأتمنى الناس تدعيلهم”.

تابع: “كلنا في عزل منزلي في البيت، والحمد لله أنا بحاول أعمل كل حاجة، وإن شاء الله محنة وتعدي، النفس أغلى من أي حاجة في الدنيا، ولا فلوس ولا جاه ولا أي حاجة تساوي النفس، وبشكر الدكتور أشرف زكي وفنانين كتير غيره”.

واصل: “إحنا كنا ملتزمين جدا بالإجراءات الوقائية، ملتزمين فوق الالتزام وواخدين بالنا جدا وكمامات وكحول، لكن هو أمر ربنا، ربنا أراد وده اختبار منه، وادعو لنا”.

وأعلن الفنان الشاب محمود الليثي، يوم الثلاثاء، عن إصابته هو ووالدته وزوجته بفيروس كورونا المستجد منذ نحو 10 أيام، مؤكدًا أن حالته مستقرة بينما حالة الأم والزوجة غير مستقرة.

وكتب الليثي، عبر حسابه بموقع “فيسبوك”: “عندي كورونا بقالي أكتر من 10 أيام وحالتي مستقرة الحمد لله.. طالب من كل حد يشوف البوست يدعي لأمي وزوجتي لأن حالتهما غير مستقرة ومحتاجين الدعاء.. وآسف لو حد اتصل ومردتش”.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق