أهل محمود البنا يرون اللحظات الأخيره له.. توضأ وصلي العصر ثم قتل

0

4 شباب قتلوا محمود البنا بدم بارد وتكالبوا عليه وطعنوه عده طعنات بأماكن متفرقه دون أي رحمه وشفقه حاول الفرار منهم ولكنهم أبوا إلا أن يتأكدوا إنهم قاموا بمهمتهم لقتل شاب ليس له ذنب سوي إنه حاول أن يساعد الفتاه التي تعرض لها محمد راجح زعيمهم وقال له ليس من الرجوله الإعتداء عللي الفتيات عبرمواقع التواصل الإجتماعي ماجعل محمد راجح ينوي قتله ويتربص به.

والده محمود البنا شهيد الشهامه تروي اللحظات الأخيره له
والده محمود البنا شهيد الشهامه تروي اللحظات الأخيره له

ماذا فعل محمود البنا قبل وفاته:

قالت والده محمود البنا أن إبنها توضأ وصلي العصر قبل خروجه من المنزل وذهب ليجلس مع أصدقائه بالمنطقه التي يسكنون بها وبعد مرور عشر دقائق يسأل عن والده ويقول إن محمود مصاب وبالمستشفي وسأل علي رقم هاتف والده وتم نقله لمستشفي تلا المركزي.

محمود البنا وهو يحاول الهروب من القاتل
محمود البنا وهو يحاول الهروب من القاتل

وأوضحت والده محمود في حوار مع جريده الوطن إنها ذهبت لتري نجلها ولم تري إلا الجزء الأسفل منه فقط وأن الدم كان يملأ المكان وطلبوا منها الخروج فوراً من المستشفي وقالت بعد خمس دقائق رأتهم يضعون الشاش عليه وجه محمود ويقولون إنه توفي فأنهرت أنا ووالده في المستشفي.

وأوضحت والده امحمود البنا أن نجلها كان يدافع عن نفسه بطوبه وحاول أصدقائه يدافعون عنه ولكن القاتل وأصدقائه منعوهم من هذا وطالبت بالقصاص لإبنها ممن قتلوه.

وروي صديق محمود إن محمود كان يشعر إنه سوف يموت، وقال أحمد أشرف صديق المجني عليه بأنه كان يجلس معه أمام منزله ومعهم مجموعه من الأصدقاء فقال لهم سوف أذهب أشتري حاجه من أول الشارع وبعد ذلك مر أحد المتهمين وقال لهم يرضيكوا إلي صاحبكم بيعملوه حتي سمعنا صراخ وذهبنا سريعاً لنعرف ماجري.

وقال عندما حاول مساعده صديقه ألقوا علي وجه ماده حارقه وبعدها سقط محمود علي الأرض وذهب به إلي المستشفي ولكنه لقي مصرعه وقال أن محمود قبلها بنص ساعه قال له أنا حاسس إني انا هموت أنا أول مره أتخانق.

وأكد والد محمود أن القاتل إتصل بنجله قبلها بيوم وقال له”أنا تحت البيت أهو لو راجل إنزلي” فقال له محمود”أهدي بس وبكره نتقابل ونتكلم براحتنا” وثاني يوم إستدرجوا محمود وقاموا بقتله.

وقال أيضاً بأن الجميع يعلم بأن سن المتهم لم يبلغ 18 وسيتم محاكته في الأحداث مما أثار غضب الجميع ولكنه يثق في نزاهه القضاء المصري وأكد له وكلاء النيابه أن المحاكمه ستتم في أسرع وقت وكان سبب هذا مافعله أهل تلا من مظاهرات وهو دليل علي حبهم لمحمود وكرههم للجناه.

إقرأ أيضاً:

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق